loading
تحميل 00%
الى الاعلى
  • English

الإشارات المرجعية الخاصة بك

تحتوي هذه القائمة على صفحاتك المفضلة في الموقع. لإضافة المزيد من الصفحات إلى قائمة المفضلة ، أدخل الصفحة المطلوبة واضغط على أيقونة النجمة بجوار اسم الصفحة.

رجوع

وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة توقع مذكرة تفاهم مع دوبال القابضة لتنمية التعاون الصناعي

الاتفاقية ستعمل على النهوض بالصناعات القائمة على التكنولوجيا المستدامة وخلق وظائف جديدة وتقديم الحوافز المطلوبة لدفع عجلة النمو الصناعي قدماً في الدولة
أبوظبي، 22 يونيو 2022: ضمن أعمال اليوم الثاني لمنتدى "اصنع في الإمارات: استثمار.. شراكة.. نمو"، والمنعقد اليوم في العاصمة أبوظبي، وقعت وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة مذكرة تفاهم مع "دوبال القابضة"، الذراع الاستثمارية لحكومة دبي في قطاعات السلع والتعدين والكهرباء والطاقة والصناعة، لدعم التعاون الصناعي في دولة الإمارات عبر تعزيز التكنولوجيا المتقدمة وتبادل المعرفة وخلق الوظائف، وتقديم الحوافز المطلوبة لدفع عجلة النمو الصناعي قدماً.
حضر مراسم التوقيع معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة الدولة للتعليم العام والتكنولوجيا المتقدمة، ووقعها سعادة عمر صوينع السويدي، وكيل الوزارة، وأحمد حمد بن فهد المهيري، الرئيس التنفيذي لدوبال القابضة.
فرص صناعية واعدة
وفي هذه المناسبة قال سعادة عمر صوينع السويدي، وكيل وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة: "يسعدنا توقيع مذكرة التفاهم مع "دوبال القابضة"، تحقيقاً لأهداف وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الرامية لترسيخ اسس النمو الصناعي في دولة الإمارات"، مشيراً أن دوبال تعتبر احدى أهم الشركات الصناعية المحركة للنمو الصناعي والداعمة لتطوير المنتجات القائمة على التكنولوجيا المتقدمة". 
وأضاف سعادته: " لقد تم الإعلان عن مجموعة من الفرص والحوافز والمزايا والممكنات خلال المنتدى، وذلك بفضل السياسات التي تنفذها الجهات الحكومية والشركات الصناعية والمؤسسات التمويلية من أجل تعزيز دور الشركات ودعمها على صعيد تبني التكنولوجيا المتقدمة للارتقاء بأعمالها الإنتاجية وزيادة الكفاءة وتحسين الجودة، وبالتالي رفع مستوى التنافسية الصناعية لدولة الإمارات". 
تنويع الاقتصاد وتحقيق التنمية
بدوره قال أحمد حمد بن فهد المهيري، الرئيس التنفيذي لدوبال القابضة: "تعتبر الاتفاقية خطوة مهمة نحو تعاون سينهض بالصناعات والتكنولوجيا المستدامة، ما يعد عاملاً مهماً لتنويع الاقتصاد وتحقيق التنمية الشاملة في الدولة". 
وأضاف المهيري: "تتماشى هذه الاتفاقية مع التزام دوبال القابضة بالاستثمار في المشاريع الواعدة ضمن سلسلة قيمة المعادن غير الحديدية والصناعة والكهرباء والطاقة، مع إيلاء اهتمام خاص لإعادة التدوير والاستدامة والابتكار التكنولوجي".
 
تفاصيل الإصدار

يونيو 22, 2022

أبوظبي



العلامات

إضافة التعليقات

أضف تعليقاتك

Lorem ipsum dolor sit amet consectetur adipisicing elit.

; ;